نشاطات داخلية

الخياطة

الخياطة

يقال عنها المهنة التي تتحدى الفقر بالإضافة لتعليم الصبر

وقد ثبت مؤخرا أن تعلمها يساعد الطفل على تنمية قدرته على التنسيق الحركي وتعلم الرياضيات البسيطة والمعقدة،

وتساعد على القراءة بشكل أفضل، كما تساعد على الاستيعاب والتفكير وحل المشاكل وتعزز الثقة بالنفس وتنمي تقدير الذات.

ينتقل الطفل بها من مرحلة الاصغاء وفهم الخطوات الى مرحلة الابداع في اختيار الألوان والأشكال.

لأجل ذلك كله، كان لزاما علينا أن نبني لأولاد بيت كريم مشغلهم الخاص بهم ليكون نقطة انطلاقهم في الحياة العملية والابداعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق